Article

Primary tabs

اطلاق دورة المعلم الشهيد كمال جنبلاط الرياضية من 16 لغاية 31 آذار

 أطلقت مفوضية الرياضة ووكالة داخلية الشوف في الحزب التقدمي الإشتراكي، دورة المعلم الشهيد كمال جنبلاط الرياضية السنوية، خلال مؤتمر صحافي أقيم في المكتبة الوطنية - بعقلين، حضره مفوض الرياضة في التقدمي خضر الغضبان، وكيل داخلية الشوف في الحزب الدكتور عمر غنام، ممثل مفوضية الرياضة في الشوف نسيم الحلبي، مدير المكتبة الوطنية غازي صعب، معتمدون وأعضاء من جهاز الوكالة، مدير بنك بيروت والبلاد العربية فرع بقعاتا الدكتور عماد الغصيني، رئيس بلدية بعقلين عبدالله الغصيني، ممثل عن جامعة AUCE، مدراء ومنسقو مادة الرياضة في المدارس، الثانويات والمعاهد الرسمية والخاصة، ممثلو أندية رياضية، رؤساء بلديات ومخاتير وحشد من المهتمين.

غنام
بداية النشيد الوطني وترحيب من وكيل داخلية الشوف غنام الذي شكر مدير المكتبة الوطنية صعب على إستضافة المؤتمر، ووكيل داخلية الشوف السابق رضوان نصر ومكتب الرياضة في الشوف، الذي أعاد في العام الماضي إحياء دورة المعلم كمال جنبلاط بعد إنقطاع دام سنوات عدة، مؤكدا الإستمرار بإقامة هذه الدورة سنويا طيلة الأعوام المقبلة.

واشار غنام إلى أن "الحزب التقدمي الإشتراكي وبتوجيه من رئيسه وليد جنبلاط ومن رئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط، يولي أهمية كبرى للشق الرياضي، ليس من وجهة نظر سياسية، وإنما إنطلاقا من الحس الكبير بالمسؤولية الملقاة على عاتق الحزب واللقاء الديمقراطي تجاه الشباب والناشئة، بهدف حمايتهم من المخاطر المتعددة المتربصة بهم، كالإدمان على المخدرات، ومخاطر الإنترنت والألعاب الإلكترونية وغيرها الكثير ... وقد ترجم إهتمام الحزب بموضوع الرياضة بسلسلة من الخطوات، كان أولها إستحداث مفوضية مستقلة بذاتها، وهي مفوضية الرياضة بعد أن كانت في السابق تحت مسمى مفوضية الشباب والطلبة والرياضة، إنشاء مكاتب رياضية ضمن وكالات داخلية الحزب في جميع المناطق اللبنانية، مهامها التنسيق مع المدارس، الثانويات، المعاهد، الجامعات والأندية فيما يختص بالأنشطة الرياضية، دعم نواب ووزراء اللقاء الديمقراطي للرياضة من خلال التقدم بإقتراحات قوانين، هدفها إحداث نهضة رياضية على مستوى لبنان ككل، دعم إنشاء قاعات وملاعب رياضية في القرى والبلدات بالتعاون مع رؤساء البلديات".

محمود
وتحدث عضو مفوضية الرياضة رامي محمود عن إهتمام رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي بالرياضة، من خلال إيلاء هذا القطاع الكثير من الدعم للنهوص به.
وعرض لخطة عمل مفوضية الرياضة. على الصعيد المحلي، التنسيق مع المكاتب الرياضية لمعرفة أنواع التجهيزات الرياضية المتوفرة، تحديد النواقص والعمل على تأمينها، إجراء جردة بأسماء النوادي الرياضية وأساتذة الرياضة في المناطق، الجمعيات التي تتعاطى الشأن الرياضي، الألعاب الفردية، والتي تساهم في الوقاية من إنحراف الشباب في المجتمع، العمل على إثبات وجود مفوضية الرياضة بشكل مؤثر في الإتحادات الرياضية الموجودة.

الحلبي
بدوره، تحدث ممثل مفوضية الرياضة في الشوف نسيم الحلبي عن دورة المعلم الشهيد كمال جنبلاط التي تبدأ في 16 آذار، برعاية وحضور النائب تيمور جنبلاط، وتستمر حتى 31 آذار، وتضم عددا كبيرا من المؤسسات، المدارس، الجامعات والمعاهد تتنافس فيما بينها بالألعاب التالية: كرة قدم، كرة قدم مصغرة ذكور وإناث، كرة سلة ذكور وإناث، كرة طاولة وسباق الضاحية (مساره 2500 م، يمتد من ساحة عينبال وصولا إلى مرج بعقلين، ويضم شقين: الأول تنافسي من أجل الفوز وتتويج الفائزين، والشق الآخر ترفيهي).

وختم شاكرا لجنة ماراتون بيروت بشخص السيدة مي الخليل التي قدمت كل الدعم اللازم وأبدت إستعدادا كبيرا للمساعدة، بنك بيروت والبلاد العربية - فرع بقعاتا، جامعة AUCE وجميع أصحاب الأيادي البيضاء والمساهمين لإنجاح الدورة.
هذا وجرى سحب تمبولا لتحديد الفرق المتنافسة.










Latest News

Back to Top